[pj-news-ticker]

Print Friendly, PDF & Email

Todays News
:

اختتام أعمال قمة الصلب العربى الـ 14 فى تونس

قمة الصلب العربى الـ 15, قمة الصلب العربى, اخبار الاتحاد

اختتام أعمال قمة الصلب العربى الـ 14

 

 

اختتمت اليوم اعمال المؤتمر السنوي للاتحاد العربي للحديد والصلب (  قمة الصلب العربي الـ 14 )   فى مدينة تونس وقد شارك فى هذا المؤتمر 250 مشارك من شركات الصلب العربية والاجنبية من منتجو حديد التسليح ومنتجو المسطحات وأنابيب الصلب وموردي المعدات التكنولوجي و الاستشاريين والمحللين وكبار المستثمرين.

 

 

وبالاضافة لحضور بعض سفراء  وممثلي سفراء الدول العربية وممثلي الوزارات تحت رعاية وزير الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة السيد / سليم الفرياني.

 

 

وقد اشار رئيس الاتحاد العربي للحديد والصلب الاستاذ عواد الخالدي فى كلمته إن عدم استقرار الأوضاع الاقتصادية العالمية و زيادة المعروض من منتجات الحديد والصلب تتطلب من الإدارات الحكومية مزيدا من الدعم استصدار التشريعات اللازمة لحماية هذه الصناعة الاستراتيجية، وقد اشاد بالتدابير الإيجابية والتشريعات والإجراءات التي قامت بها دول مجلس التعاون الخليجي وبعض الدول العربية .

 

 

وحث شركات ومصانع الحديد والصلب السعي لتطوير عمليات الإنتاج والتركيز على خفض تكلفة الإنتاج والنفقات الرأسمالية ، والتعاون بين المصانع والشركات العربية فيما بينها حيث أن القواعد الجديدة التي تحكم الاقتصاد العالمي لم تعد تسمح بالعمل المنفرد بل تتطلب توحيد الجهود وقيام التكتلات الاقتصادية القوية التي تعطي مزيدا من الدفع بعجلة التطوير والمنافسة .

 

 

وقال أصبح التعاون الاقتصادي والصناعي بين الدول العربية وخاصة في مجال صناعة الحديد والصلب

ضرورة وليست ترفا في الوقت الحاضر لعل أن يتحقق حلم التكامل المنشود بين المصانع والأسواق العربية في يوم من الأيام .

 

 

واكد الامين العام للاتحاد العربي للحديد والصلب الدكتور / كمال جودي في كلمته على ضرورة إستغلال  قدرات الدول العربية التى  حققت نموا متسارعا خلال السنوات الماضية لمواجهة الطلب المتزايد على هذه منتجات الصلب  خصوصا فى قطاع البناء والتشييد .

 

 

وقد استمرت شركات الصلب على هذا النحو إلى أن بدأت الاسواق العربية تشهد حالة من الاكتفاء الذاتي التدريجى من منتجات الصلب التقليدية  مع قرب انتهاء انجاز أكبر المشاريع القاعدية في الدول العربية.

 

 

واشار الى أن مهمة التصدير هى احدى الحلول القادرة على امتصاص فائض هذه الطاقة الانتاجية ولكن هذه المهمة من أصعب المهام التى تواجهها ايه صناعة وقال أن أكبر الدول المصدرة للصلب هى الدول الاكثر دعماً لهذه الصناعة سواء كانت مباشرة كـ(الطاقة – اعفاءات ضريبية – حوافز تصديرية – اعفاءات جمركية للخامات) أو غير مباشرة من خلال خدمات اعينات حكومية في مختلفة الخدمات الوجيستية والنقل …الخ .

 

 

وبالرغم من تباطؤ الحكومات العربية فى وضع آليات لمساعدة الشركات العربية فأننا نراهن على قدرة الشركات العربية على الصمود والتطوير بحيث استطاعت بعض الشركات خلال الفترة الماضية أن تؤكد وجودها فى عدد من اسواق التصدير وهذا رغم المنافسة الشرسة التى تشهدها اسواق الصلب حاليا.

 

 

وقد تم خلال افتتاح المؤتمر تكريم الدكتور / محمد عبد الملك الفقيه رئيس الشركة الليبية للحديد والصلب  رجل صناعة الحديد والصلب لعام 2019 وقد اعتذر عن الحضور لظروف طارئة وتسلم الجائزة نيابة عنه السيد محمد الخمارية رئيس قسم الخدمات الاعلامية.

 

 

وكذلك تم تكريم الشركات الاكثر تميزا في تصدير منتجات الصلب النهائية وجاءت شركة حديد عز فى المركز الاول وتسلم الجائزة السيد / حسن نحو العضو المنتدب لشركة حديد عز و جاءت شركة قطر ستيل فى المركز الثاني وتسلم الجائزة السيد / محمد بن ناصر الهاجري العضو المنتدب والمدير العام لشركة قطر ستيل.، وجاءت  شركة حديد الامارات فى المركز الثالث وتسلم الجائزة  السيد / جمعة المنصوري.

 

 

وقد تم تكريم شركة ايمينال الجزائر وتسلم الجائزة السيد / طارق بوسلامة رئيس مجموعة ايميتال وكذلك تم تكريم السيد / سليم الفرياني وزير الصناعة والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة التونسية وتسلم الجائزة نيابة عنه السيد / كمال وسلاتي مدير عام بوزارة الصناعة.

 

 

وقال الامين العام  في اختتام فاعليات المؤتمر تعرفنا على حقيقة صناعة الصلب في الدول العربي و وجود القدرة للعديد من الشركات العربية على التصدير بالرغم من المنافسة الشرسة التى تشهدها الاسواق الخارجية.

 

 

وانه تم عرض العديد من الافكار البحثية والاستثمارية التى تصب فى تطوير صناعة الحديد والصلب سواء كانت مواد اولية او تكنولوجية او منتجات نهائية.

 

 

بالاضافة  الى العديد  من اوراق العمل التى تبين قدرة الشركات ومراكز البحوث على التعاون العربي وخاصة فى التعدين فى كلا من ليبيا و موريتانيا والاردن وتونس.

 

 

 وقال يجب علينا جميعا الا ننتظر الحكومات ان تبادر باتخاذ قرارات التعاون والشراكة بل يجب ان نكون نحن اصحاب المبادرة وسوف نعمل كاتحاد على دراسة كل الافكار والمقترحات التى قدمت في المؤتمر حتى يمكن لنا اللقاء العام القادم بمشروعات شراكة حقيقة في قمة الصلب العربي 2020  التى سوف تكون تحت شعار التكامل والتعاون وصناعة الصلب العربية فى شهر نوفمبر عام 2020  بمشيئة الله في مدينة المنامة بمملكة البحرين.

 

 

 

 

 

مزيدا من الصور

Print Friendly, PDF & Email

Post a comment