[pj-news-ticker]

Todays News
:

حديد الإمارات تناقش سبل تعزيز التحول الرقمي في صناعة الحديد خلال مشاركتها في القمة العالمية للصناعة والتصنيع 2021

اخبار اقتصادية, الاعضاء

حديد الإمارات تناقش سبل تعزيز التحول الرقمي في صناعة الحديد خلال مشاركتها في القمة العالمية للصناعة والتصنيع 2021

 

تشارك شركة حديد الإمارات ، في القمة العالمية للصناعة والتصنيع 2021 (GMIS)، في دورتها الرابعة المنعقدة في الفترة من 22 إلى 27 نوفمبر الجاري بمركز دبي للمعارض، في إكسبو 2020 وذلك تحت تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

 

وتستعرض حديد الإمارات خلال مشاركتها مجموعة منتجاتها النهائية عالية الجودة بما فيها حديد التسليح، ولفائف أسلاك الحديد، والمقاطع الإنشائية والألواح الارتكازية. كما تسلط الضوء على أحدث التقنيات الصناعية التي تتبناها، إضافة إلى عملياتها التشغيلية وإجراءاتها المحسنة وأحدث ابتكاراتها وخططها لتسريع التحول الرقمي عبر جميع القطاعات.

 

وانسجامًا مع شعار القمة هذا العام «الارتقاء بالمجتمعات: توظيف التقنيات الرقمية لتحقيق الازدهار»، تسلط الشركة الضوء على استراتيجيتها المتكاملة للتحول الرقمي، لمواكبة الثورة الصناعية الرابعة والاستفادة من تقنياتها الإحلالية، من أجل تحسين العمليات والأداء فيما يخص الاستدامة والبيئة، وكفاءة الطاقة، والصحة والسلامة، وسلسلة الإمداد، وغيرها من الجوانب الهادفة إلى زيادة الإنتاجية، وتعزيز الجودة، والاستخدام الأمثل للأصول، وتحسين الإجراءات، ووفورات التكلفة وغيرها.

 

وشارك المهندس سعيد غمران الرميثي، الرئيس التنفيذي لمجموعة أركان والرئيس التنفيذي لشركة حديد الإمارات، في حلقة نقاشية رفيعة المستوى بعنوان «مشروع 300 مليار: صنع في الإمارات» ضمن جدول أعمال اليوم الثاني من القمة. وتناولت النقاشات الاستراتيجية الصناعية لدولة الإمارات «مشروع 300 مليار»، وأثرها في تطوير القطاع الصناعي وتعزيز مكانة دولة الإمارات كمركز صناعي عالمي بحلول عام 2031، مع زيادة مساهمة القطاع في الناتج المحلي الإجمالي للدولة من مستواه الحالي البالغ 133 مليار درهم إلى 300 مليار درهم. كما ناقش المتحدثون في الحلقة النقاشية دور الاستراتيجية في دعم الاقتصاد القائم على الابتكار والمعرفة في دولة الإمارات، وخدمة أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، ودور تقنيات الثورة الصناعية الرابعة في رفاه المجتمعات، فضلاً عن برنامج القيمة المحلية (IVC) ودوره في دعم الصناعة والمنتجات الوطنية في دولة الإمارات.

 

وأضاف: “لطالما كانت حديد الإمارات في طليعة الشركات الحريصة على الاستفادة من فرص التحول الرقمي في جميع عملياتها، بدءًا من شراء المواد الخام وحتى إنتاج الصلب. وباعتبارنا مساهم رئيس في التنويع الاقتصادي لدولة الإمارات، يسعدنا المشاركة في القمة هذا العام، ونتطلع إلى مناقشة الرقمنة والابتكار في صناعة الصلب ليكون أكثر استدامة وصديقة للبيئة.”

 

واختتم: “نسعى إلى تحقيق أقصى استفادة من الإمكانات المذهلة لإدارة البيانات من خلال تبني حلول الذكاء الاصطناعي، والتنبؤ الدقيق بأفضل طرق تشغيل المصانع والحفاظ على حالتها التشغيلية الفائقة، وتحقيق أعلى مستويات إتاحة الأصول وإدارة الجودة، وغيرها.”

 

اخبار ذات صلة


اخر الاخبار