[pj-news-ticker]

Print Friendly, PDF & Email
Todays News
:

الاقتصاد وصناعة الحديد والصلب

الاقتصاد وصناعة الحديد والصلب

 

 

تعد صناعة الحديد والصلب من الصناعات الحيوية في العالم ويمكن لنا أن نقيس مدى تقدم الدول من خلال معرفة حجم صناعتها واستهلاكها من الصلب وندرك مدى أهميتها من خلال معرفة حجم اعتماد العالم على هذا العنصر الهام في التنمية الاقتصادية والصناعية التي شهدتها المجتمعات وخاصة في الدول الصناعية حيث تعتبر صناعة الحديد والصلب من أهم الصناعات التي تقوم بدور كبير في تقدم المجتمعات .

 

 

ولقد أشارت الدراسات في مختلف الفترات الزمنية وفي العديد من الدول على اختلاف مستوياتها الاقتصادية إلى وجود علاقة طردية بين حجم استهلاك الحديد وبين النمو الاقتصادي والصناعي في الدول فكلما كان الدولة أكثر استهلاكا للصلب كانت تشهد نموا اقتصاديا متزايد.

 

 

وكذلك يعرف مدى تقدم الدول اقتصاديا بنصيب الفرد من الصلب ففي الدول المتقدمة صناعيا يزداد نصيب الفرد عن 350 كجم /سنوياَ بينما ينخفض في الدول النامية عن ذلك بكثير ويصل إلى اقل من 30 كجم/سنوياَ وقد بلغ متوسط استهلاك الفرد في الصين على سبيل المثال حوالي 550 كجم /سنويا والولايات المتحدة 380 كجم / سنويا.

 

 

ومن أهم العوامل المؤثرة في صناعة الصلب عالميا ومحليا علي المديين القصير والمتوسط هي المواد الخام الشحن والطلب علي المنتجات المسطحة للدول المتقدمة والطلب علي المنتجات الطويلة للدول النامية وحجم الاستثمارات الرأسمالية ، فضلاً عن حجم الاستهلاك المتوقع واتجاهات الإنتاج العالمي وحجم الفائض على المستوى العالمي.

 

 

 

لذا ترتبط صناعة الحديد والصلب ارتباطا وثيقا بالدورات الاقتصادية فتنتعش الصناعة مع انتعاش السوق بينما تتأثر سلبا في حالة الركود مع انكماش حركة الشراء تتجه القوي الشرائية إلي التحفظ واتجاه الأفراد والمستثمرين للادخار، مما يخفض الطلب علي الحديد والصلب، مما يخفض حركة النشاط بالصناعة ككل.

 

 

ومن وقد سجل معدل النمو في الدول العربية نموا متوسطا بنسبة 2.0% في عام 2018 ومن المتوقع أن يسجل 2.5% في عام 2019 و2.9% في عام 2020 بينما كان معدل النمو العالمي 3.7% عام 2018 ومن المتوقع ان يبقى نفس المعدل في عام 2019 وينخفض إلى 3.6% عام 2020 ورغم تراجع النمو في الدول المتقدمة مثل منطقة اليورو والصين وروسيا استطاعت الدول العربية المحافظة على معدل النمو الذي ساعد على استمرارية الصناعات الثقيلة ومنها صناعة الحديد والصلب.

 

 

ومن المتوقع أن تشهد الدول العربية المصدرة للنفط تحسنا في معدل النمو بين 2018 و2019 في ظل الارتفاع النسبي لأسعار النفط بوجه عام وازدياد معدل النمو للدول العربية المصدرة للنفط من 1.4% في عام 2018 إلى 1.0% في عام 2019 و1.1% في عام 2020 .

 

 

ولكن من المتوقع أن يتراجع استهلاك الصلب بنسبة 4% في نهاية عام 2019 نتيجة الانتهاء من العديد من المشروعات ، مثل اكسبو 2020 في الإمارات والبنية التحتية لتنظيم كأس العالم 2022 في قطر ومشروعات الطرق والسكك الحديدية وأشغال توسعة الحرم المكي في المملكة العربية السعودية.

 

 

وترجع أهمية صناعة الحديد والصلب إلي دورها في نمو القطاعات الصناعية الأخرى المغذية والمستهلكة لمنتجاتها، بالإضافة إلي قدرتها علي توفير فرص عمل، حيث إن كل فرصة عمل في صناعة الحديد والصلب توفر حوالي 7 فرص للعمل في الصناعات الأخرى.

 

 

حيث يعمل في هذه الصناعة أكثر من 6 مليون عامل على مستوى العالم بصفة مباشرة و42 مليون عامل بصفة غير مباشرة كما يعمل بها حوالي 300 ألف عامل على مستوى الدول العربية بصفة مباشرة وأكثر من 2 مليون عامل بصفة غير مباشرة.

 

 

وتواصل بعض الدول العربية دعمها لصناعة الحديد والصلب إلى درجة الأخذ على عاتقها تسوية مديونية بعض شركات الحديد والصلب التابعة للقطاع العام والتي تمر بصعوبات مالية وتمويل عمليات إعادة تأهيل مصانع الحديد بها وتحمل أجور العمال مثل ( مركب الحجارفي الجزائر و شركة الحديد والصلب المصرية ) .

 

 

وفي الختام لابد من اهتمام الدول بما يجب أن يتناسب مع أهمية صناعة الحديد والصلب واعتماد الصناعات الآخرى عليها لذا يتوجب عليها تقديم الدعم لتلك الصناعة من خلال التشريعات المناسبة وتقديم التسهيلات لدخول القطاع الخاص في هذا الجانب المهم لا سيما وان شركات القطاع الخاص قد سجلت تقدما في هذا المجال. 

 

 

الصلب العربي

Print Friendly, PDF & Email